الأربعاء، 19 أكتوبر 2011

الهرم الأكبر هرم خوفو

من أهرامات الجيزة الثلاثة، يعتبرأعظم بناء حجري في العالم،
ينسب للملك (خوفو) الأسرة الرابعة، بناه المهندس (حم أونو)، قاعدة الهرم
مربعة الشكل طول كل ضلع في الأصل 230 متراً، وكان ارتفاعه في الأصل 146
متراً، وأصبح الآن 137 متراً، زاوية بنائه 5،51 درجة، بني هذا الهرم
بطريقة ضغط الهواء، عدد الأحجار التي استخدمت في بنائه حوالي 2300000 كتلة
حجريّة ووزنها في المتوسّط 5،2 طن، وطبقاً للإحصائيّات يتضح أن مساحة هذا
الهرم تتسع لمجلس البرلمان وكاتدرائيّة القديس (بولس) في انجلترا،
وإحصائيّة أخرى هرم خوفو(الأكبر)

توضح أن المساحة تكفي تشييد كتدرائيات (فلورنسا) و(ميلانو)
و(القديس بولس)، ولو أن الأحجار التي شيّد بها الهرم قطعت إلى أجزاء يصل
حجم كل منها قدم مربعة ووضعت بجانب بعضها لأصبح طولها ثلثي طول الكرة
الأرضية عند خط الاستواء، أطلق عليه (خوفو) اسم (الأفق)

أكدت دراسة علمية وهندسية حديثة للمجلس الأعلى للآثار في مصر أن عدد احجارالهرم
الأكبر يصل إلى نحو مليون حجر فقط وأن وزن الواحد منها يصل إلى 2 طن وذلك
على خلاف ما هو معروف منذ عشرات السنين من أن عدد أحجاره حوالي 2 مليون
و300 ألف حجر، وقال الدكتور زاهي حواس أمين عام المجلس إن هذه النتيجة تم
التوصل إليها من خلال دراسة مسحية قام بها المجلس مؤخراً وأن الدراسة شملت
كذلك التنظيم الإداري وخطة العمل التي التزم بها القدماء المصريون خلال
بناء الأهرامات من حيث تقسيم مجموعات العمال وأعدادهم وتدرج الوظائف.







كيف بني هذا الهرم؟ فلا شك أن بناء مثل هذا الصرح وحتى في أيامنا هذه ليس
بالأمر السهل, وقد تعجز عن إنجازه الحضارة الحالية فما بالك إذا بني قبل
زماننا هذا بآلاف السنين؟ ( هناك من العلماء من يقدر زمن بناء الاهرامات
وأبو الهول بثلاثين ألف سنة قبل الميلاد! وذلك بناءا على تقدير مواقع
النجوم, مثل برج الأسد , فهم يقولون أن أبو الهول بني بحيث يكون مواجها
تماما لبرج الأسد في وقت معين من السنة الأمر الذي اختلف ألان بسبب تحرك
النجوم في السماء حركة بطيئة جدا وقدروا الزمن المنقضي بين موقع النجوم
عند بناء أبو الهول بحيث يكون مواجها تماما لبرج الأسد في وقت معين من
السنة وموقعها ألان بثلاثين ألف سنة ! وكذلك هناك الآثار الموجودة علي ظهر
وجسم أبوا لهول من جراء هطول الأمطار الغزيرة والتي كانت تهطل في مصر قبل
ثلاثون ألف سنة ! وكذلك مواقع الاهرامات الثلاث وأبو الهول التي كانت كما
يقدر بعض العلماء مطابقة لوضعية معينة للنجوم وبعض الأبراج في السماء في
وقت معين من السنة وهو نفس وقت مواجهة أبوا لهول لبرج الأسد الأمر الذي
كان مطابقا قبل ثلاثون ألف سنة من قبل الميلاد ! ) . وسوف نقوم بتفسير ذلك
أكثر فيما بعد بإذن الله.

إذن ولنعد لسؤلنا كيف تمكن قدماء المصريين من بناء الاهرامات وبالذات الهرم الأكبر؟؟

بعد قيام كاتبنا السويسري بتوضيح اقتراحات علماء المصريات لطريقة بناء
المصريين للاهرامات فندها جميعا واحدة واحدة وبالتفصيل , فكل واحدة من هذه
الطرق وعند التطبيق العملي تعجز عن تفسير كيفية قطع المصريين القدماء
للصخور التي بني بها الهرم من الجبال في صعيد مصر بهذه الدقة المتناهية
بحيث تصبح جوانبها ملساء وناعمة مثل المرايا بحيث تنطبق علي بعضها بفعل
ضغط الهواء الجوي ولا تحتاج لشيء من اسمنت أو غيره حتى تتماسك مع بعضها
وكذلك تعجز هذه الطرق عن تفسير كيف تمكن قدماء المصريين من نقل هذه
الحجارة من مواقعها في جنوب مصر إلى موقع الهرم باستعمال مراكب في النيل
وبين المؤلف أن جميع هذه الاقتراحات وعند التطبيق العملي تعجز أيضا عن فعل
ذلك وذلك لضخامة هذه الصخور التي يبلغ وزن الكثير منها خمسون طنا مع العلم
بأن الهرم الأكبر استعمل في بنائه أكثر من 2,5 مليون صخرة ! وحتى الطريقة
التي ذكرها أحد العلماء بأن المصريين القدماء قد يكونون قد قاموا بربط
الصخرة التي يريدون نقلها تحت المركب بحيث تكون غاطسة في الماء مما يقلل
من وزنها تعجز وعند التطبيق العملي عن فعل ذلك وذلك بسبب عوامل عديدة مثل
حجم المراكب المستعملة في نهر النيل وغيرها من الأسباب.

كذلك عجزت اقتراحات العلماء عن تفسير كيفية نقل الصخور صعودا حتى مواقعها
في الهرم , فالتفسير الذي يقول أن المهندسين القدماء قاموا ببناء طريق من
الرمال بجانب الهرم يزداد ارتفاعا كلما ازداد ارتفاع الهرم وتسحب الصخور
صعودا فوق هذه الطريق بواسطة الحبال وفوق قطع أخشاب تنزلق فوقها الصخور .
المؤلف المذكور وبعد دراسة وافية أوضحها في كتابه يقول أن هذه التفسيرات
تعجز أيضا عن تفسير كيف يمكن ومن الناحية العملية التطبيقية جر صخور بهذا
الحجم وهذا الوزن إلى مثل هذا الارتفاع ثم وضعها في مكانها بهذه الطريقة ,
وحتى لو سلمنا فرضا بأن المصريين القدماء قاموا ببناء مثل هذه الطريق
الرملية الهائلة بجانب الهر م فان مجرد بناء ومن ثم إزالة مثل هذه الطريق
هو إنجاز بحد ذاته قد يفوق بناء الهرم نفسه !, ثم انه ( يقول الكاتب) لا
يمكن إزالة مثل هذه الطريق تماما وكان لابد من بقاء بعض الآثار لها الأمر
الذي لا يوجد....

ثم ينتقل الكاتب إلى تقديم تفسيره لطريقة بناء الهرم الأكبر فيقول بعد
إطلاعه على كتب القدماء عن هذا الموضوع من عرب وإغريق أن هذه الصخور قد
صبت في أماكنها كما تصب الخرTwisted Evil


لم تتعد مدة بناء الأهرام 20 عاماً.
 يصل عدد الأحجار التي بني منها الهرم الأكبر 2.3 مليون حجر.

 يعود بناء الأهرام للأسرة الرابعة التي حكمت مصر من 4000 سنة قبل الميلاد.

# إن أحجار الأهرام الثلاثة تكفي لبناء حائط مساحته 2 متر مكعب ويمتد بطول 100 ألف كيلو متر مربع حول الكرة الأرضية بمحاذاة خط الاستواء.

 لا يوجد ملاط مطلقاً لتثبيت أحجار الأهرام ولكن استخدم نوع من النفط يملأ به الحفر التي فوق الحجر ثم يشعل ثم يوضع الحجر الآخر فتحدث خلخلة للهواء فيثبت الحجر (فكرة كاسات الهواء).

 هل تعلم أن قياسات الهرم تحدد المسافة بين الشمس والأرض؟

 هل تعلم أن مساحة قاعدة الهرم الأكبر اثنا عشر فداناً ونصف؟

 متوسط وزن كل حجر في الهرم 302.5 طن.

 قال هيرودوت: إن (100000) رجل بنوا هذا الهرم على مدى 20 عاماً.

 يبلغ ارتفاع الهرم الأكبر 500 قدم.

 هل تصدق أن درجة الحرارة داخل غرفة الملك بالهرم الأكبر على مدار العام لا تتعدى 22 درجة مئوية!! وسبب ذلك وجود ثقبين يخترقان الصخور على جانبي الهرم.

 لقد حلل العلماء مساحات من أحجار الأهرام بالجيزة فوجدوا آثاراً لمواد كيميائية تثبت أنهم قطعوا هذه الأحجار من أقاصي الصعيد جنوب مصر بمواد كيميائية مما يؤكد أن الفراعنة كانوا على علم بالكيمياء.

وثبت كذلك أنه يوجد داخل أي شكل هرمي مجال مغناطيسي يغير القوى الموجودة إذ أنه من المعروف أنه بوسع أي مجال مغناطيسي أن يمنع سريان التيار الكهربائي أو يغير من مجال مغناطيسي موجود .. وهذا يدل على أنه يوجد في الهرم مجال كهرومغناطيسي .. ووتبلغ قوة هذا المجال 13.000 جاوس في حين أن مجال الأرض هو 1 جاوس وهذا هو سبب زيادة استنبات البذور وتنشيط الأنزيمات.

وهذه بعض التي توصل إليها العلماء:

 يعيد تلميع المجوهرات والعملات التي تكون قد تأكسدت.

 يعيد النقاء للماء الملوث بعد وضعهه داخل الهرم لعدة أيام.

 يبقي اللبن طازجاً لعدة أيام وعندما يصيبه التغيير بعد ذلك يتحول إلى لبن زبادي ... بينما يفسد اللبن إذا وضع داخل شكل هندسي ليس هرمياً.. وقد أغرت هذه النتيجة بعض مصانع اللبن بتصميم أوعية هرمية لحفظ اللبن الذي تبيعه.

 تجف الزهور ولكنها تحتفظ بشكلها وألوانها ورائحتها.

 الجروح والبثور والحروق تشفى في وقت أسرع إذا ما عرضت لمجال الطاقة الهرمية وقد ثبت أن آلام الأسنان والصداع النصفي تتلاشى وكذلك تتبدد آلام الروماتيزم.

 النباتات تنمو بشكل أسرع في داخل الهرم عنها في خارجه.

 غسل الوجه بالماء الذي يكون قد وضع داخل الهرم لفترة يعيد للبشرة شبابها ونضارتها ويساعد في إزالة التجاعيد.

 صفائح الألمنيوم التي تو ضع فيها اللحوم والطيور عند إدخالها إلى الفرن إذا ما تركت لفترة معينة تعجل بنضوج الطعام الذي بداخلها إذا طهي فيها.

 الجلوس تحت حيز على شكل الهرم لبعض الوقت يبعث شعوراً بالراحة ويساعد على الوصول إلى حالة التأمل ويبدد الحالة العصبية وينهي التوتر.

 المواد الغذائية الموضوعة داخل الهرم تحتفظ بنكهتها الطيبة ورائحتها لمدة أطول بخلاف الموضوعة خارجه.

 الجلوس داخل الشكل الهرمي عدة ساعات يومياً أو مرتين في الأسبوع وشرب الماء الموجود داخله يزيد من القوى ويعيد الشباب ويكسب المزيد من الحيوية والنشاط.

 أمواس الحلاقة المستعملة إذا ما وضعت داخل شكل هرمي لعدة أيام تستعيد حدتها ويمكن استعمالها بعد ذلك لعدة مرات.

 المواد الغذائية وبقايا الأطعمة والقمامة إذا ما وضعت داخل شكل هرمي للقمامة فإنها تجف دون إطلاق أي روائح عفنة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق